نزال: رفض التشيك نقل سفارتها للقدس جزء من جبهة عالمية مع القانون الدوليفتـــح رئيس الوزراء التشيكي يؤكد أن بلاده لن تنقل سفارتها إلى القدس المحتلةفتـــح اشتية: سنقدم كل ممكن لدعم القدس وتعزيز صمود المقدسيينفتـــح حسين الشيخ: لا للمال المشروط ودعوات إنعاش الوضع الاقتصادي شعار كذابفتـــح مشعشع: “الأونروا” باقية ونرفض تحميلها مسؤولية فشل إيجاد حل لقضية اللاجئينفتـــح عريقات: قررنا عدم المشاركة بمؤتمر المنامة والمنظمة لم تُفوض أحداً للحديث باسمهافتـــح تقرير لـ"الصحة العالمية"يفضح جرائم إسرائيل بحق القطاع الصحي الفلسطينيفتـــح د. ابو هولي ومفوض عام الاونروا يتفقان على تكثيف التحرك لحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا لتجديد تفويضها وديمومة خدماتهافتـــح فتح توضح اسباب دعوتها لمقاطعة مؤتمر البحرينفتـــح الهباش: هذا ما سيتحدث به الرئيس عباس في القمتين العربية والإسلاميةفتـــح تشكيل لجنة وزارية برئاسة اشتية لإنشاء بنك التنمية الفلسطينيفتـــح فتح: الحل السياسي هو الجدوىفتـــح الرجوب: لن نشارك بمؤتمر البحرين ومن يتغطى بالأمريكان سينام عرياناًفتـــح اشتية: حل الصراع لن يكون إلا عبر الحل السياسي ولن نخضع للابتزاز ولا نقايض حقوقنا بالأموالفتـــح "BDS"..اتساع وتمدد في العالم رغم التحدياتفتـــح الرئيس يصل الدوحة اليوم في زيارة رسمية تستمر ثلاثة أيامفتـــح في رسالة إلى وزير خارجيتها: عريقات يدعو ألمانيا لمحاسبة الاحتلال والمساهمة في الانتصاف لضحاياهفتـــح قوات الاحتلال تعتقل ستة مواطنين من الضفةفتـــح أمسية ثقافية رمضانية في جنينفتـــح الاتحاد الأوروبي: لم نباشر بأي دراسة حول المنهاج الفلسطينيفتـــح

أكدت انها ستقف أمام اي مشروع يستهدف القضية الوطنية أو فصائل العمل الوطني

فتح : دفاعنا عن حماس امام المجتمع الدولي ينبع من موقف وطني ثابت و الوحدة صمام الامان

01 ديسمبر 2018 - 12:20
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام: اعتبرت حركة فتح ان مشروع القرار الامريكي المقدم لمجلس الامن الدولي لإدانة حركة حماس قرار مرفوض ويمثل انحياز صارخ لدولة الاحتلال الاسرائيلي .
وقالت حركة فتح في بيان صادر عن مفوضية الاعلام والثقافة بالمحافظات الجنوبية : من منطلق وطني ثابت عملت الحركة منذ بداية طرح الادارة الامريكية مشروع قرارها بمجلس الامن عبر كافة القنوات الرسمية والدولية على مواجهة مشروع القرار الامريكي وعدم الالتفات للتجاذبات الحزبية والفصائلية الضيقة التي تسعى حركة حماس الى جرنا اليها عبر الهجوم المستمر على القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس  الذي يبذل جهودا جبارة لمواجهة القرار الامريكي لإدانة حركة حماس.
وأشارت حركة فتح على انه في ظل الهجمة الشرسة على قيادة حركة فتح والتساوق مع المشاريع التي تستهدف النيل من القضية الفلسطينية ، الا ان الحركة يحتم عليها  واجبها الوطني وثقافتها الوطنية المعبدة بدماء الشهداء ، انها لن  تكون يوماً الا في الخندق الوطني تعض على جراحها وتكظم غيظها من ظلم ذوي القربى وترسخ ثقافة الوحدة الوطنية فعلاً وقولاً.
وأوضحت الحركة ، انها في القضايا الوطنية دوماً تقف متراساً امام أي مشروع يستهدف القضية الوطنية أو فصائل العمل الوطني ، وانها دوما ً تغلب المصلحة الوطنية العامة على أي خلاف او تجاذب حزبي او سياسي ، وأن قيادتها السياسية وعلى رأسها الرئيس المحمود عباس ستبقى مدافعة عن المشروع الوطني الفلسطيني .
وبينت الحركة ان جهود القيادة السياسة وبتعليمات من الرئيس محمود عباس والتي اجرت اتصالات ولقاءات مكثفة مع العديد من الدول الاعضاء في مجلس الأمن جعلت الادارة الامريكية تعجز عن توفير الاغلبية لتمرير القرار يوم الاثنين وأجلت التصويت الى يوم الخميس المقبل، مؤكدةً ان لدينا الخطط لمواجهة تمرير القرار في مجلس الامن .

ودعت  حركة فتح قيادة حركة حماس الى استشعار الخطر المحذق بالقضية الفلسطينية وتغليب المصلحة الوطنية العامة وانهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية لمواجهة المشاريع والقرارات التي تستهدف القضية الفلسطينية برؤية وطنية موحدة ،والتي تعتبر صمام أمان لمواجهة المخططات الهادفة من النيل من حقوق الشعب الفلسطيني  .
وشددت الحركة في ختام بيانها، انها ستظل الوفية  لقضايا شعبها ووطنها وفصائل العمل الوطني والاسلامي ولن تثنيها أي ممارسات او مناكفات او تجاذبات عن الحيذ عن هذا الدرب .

حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"
مفوضية الاعلام والثقافة
المحافظات الجنوبية

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مايو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر