غزة: أصحاب بسطات يتظاهرون احتجاجاً على أوضاعهم الاقتصادية الصعبةفتـــح رغم تحويلها من قبل "المالية": أربعة بنوك لم تصرف رواتب الأسرىفتـــح 14 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في الأردنفتـــح 14 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في الأردنفتـــح وزير الخارجية الفرنسي في رسالة إلى عريقات: الضم لن يمر دون عواقب على العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيلفتـــح "فتح" تهنئ جبهة التحرير الجزائرية بعيد الاستقلالفتـــح "اللجنة الوزارية": سيتم تلبية كافة الاحتياجات اللازمة في الخليل لمواجهة وباء "كورونا"فتـــح اتصال هاتفي بين الرئيس والمستشارة الألمانيةفتـــح المكتب الحركي للأسرى المحررين يؤكد عدم وجود خلاف مع أي بنكفتـــح الأزهر: إتفاق "فتح" و"حماس" إنطلاقة جديدة في مواجهة الأطماع الاسرائيليةفتـــح الخارجية: مواعيد جديدة لإجلاء العالقين من عديد الدولفتـــح وفاة سيدة من مخيم الفوار بـ"كورونا" يرفع وفيات اليوم إلى 3فتـــح الرئيس يعلن حالة الطوارئ لثلاثين يوما تبدأ من اليومفتـــح الرئيس يعلن حالة الطوارئ لثلاثين يوما تبدأ من اليومفتـــح اصابات بمواجهات مع الاحتلال في الخليلفتـــح الصحة: تسجيل 237 إصابة جديدة بكورونا ما يرفع حصيلة اليوم إلى 561 إصابةفتـــح الخارجية: 167 حالة وفاة و3329 إصابة و1397 حالة تعاف في صفوف جالياتنافتـــح 3 وفيات و1391 إصابة جديدة بكورونا في اسرائيلفتـــح اشتية: وفد وزاري إلى الخليل غدا لمتابعة الوضع الصحي وتقديم تقرير شامل للحكومة حول الحالة هناكفتـــح فتح تكرم ثلة من العلماء والأكاديميين والأطباء بغزةفتـــح

"صفقة القرن" ولعبة "الاستغماية"

22 إبريل 2019 - 11:12
باسم برهوم
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

ادارة ترامب وطاقمها المكلف بإعداد "صفقة القرن" يتصرفون كأطفال صغار يلعبون لعبة "الاستغماية"، إذا اغمضوا أعينهم يعتقدون ان لا احد يراهم، وعندما يتم تجاهلهم رغم انهم مكشوفون للعيان يبدأون بإصدار أصوات أو يقومون بحركات للفت الأنظار لهم.
آخر حركات رئيس طاقم صفقة القرن غرينبلات اعلانه أن الصفقة لن تتحدث عن حل الدولتين وهو بذلك كالطفل الذي يتحدث عن شيء مكشوف عاري أمامنا كشحرة سقطت كل أوراقها في الخريف.
ترامب وفريقه لم يتركوا للأسرار مكانا، فلعبتهم مكشوفة منذ أغمضوا أعينهم عن حقوق الشعب الفلسطيني، وعن القانون الدولي، وحتى عن الاتفاقات الموقعة ومرجعيات عملية السلام. هم من سلالة الآباء الروحيين للمشروع الصهيوني الاستعماري، الذي بالمناسبة لا يستهدف فلسطين وشعبها فحسب وإنما كل الامة العربية. وعلينا ألا ننسى ابدا الاهداف الأساسية لهذا المشروع وهي تمزيق هذة الأمة ومنع وحدتها وتضامنها ومنع نهضتها بكل الوسائل.
إحكام قبضة اسرائيل على فلسطين والاراضي العربية المحتلة هو إحكام سيطرتها على المنطقة. صفقة ترامب تمثل العودة لجذور المشروع الصهيوني وإزالة كل المعيقات من أمامه بالبلطجة الترامبية، التي لا تأبه بأي شيء سوى مصالحها المعبر عنها بهذا المشروع بأكثر الأشكال وضوحا. في المراحل السابقة كان هذا المشروع بحاجة لبعض التجميل أو التكتيك لانفاذه، ادارة ترامب مع نتنياهو يعتقدون ان الظرف الدولي والإقليمي يطلق يدهم للعمل دون اي عملية تجميل، التكتيك الوحيد هو سرية الصفقة المفضوحة اصلا. مسرحيتهم مضحكة ولكنها في نهاية المطاف الفصل الأخطر في تاريخنا وتاريخ قضيتنا وتاريخ العرب. فالمشكلة اعقد من ان الصفقة تتحدث او لا تتحدث عن حل الدولتين فما نفذ منها وما سينفذ هو اعادة طمس القضية الفلسطينية، وطمس الهوية الوطنية الفلسطينية، ما لم ينجحوا به عام 1948 يحاولون النجاح به الآن.
ولكن الحقيقة التي يصر هؤلاء على اغفالها ان شعبنا الفلسطيني عصي على الكسر، وعصي على الاستسلام. والأمة العربية هي الأخرى عصية على الذوبان.. دعونا نلعب معهم لعبة "الاستغماية" ونجعلهم يعتقدون أننا لا نراهم ولا نرى مخططاتهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر