مجلس الوزراء: سنحاكم إسرائيل على استغلالها لأرضنافتـــح الصين تدعو إسرائيل إلى الحفاظ على أساس عملية السلام في الشرق الأوسطفتـــح الرئيس اللبناني: علينا العودة لحمل شعار قضية فلسطينفتـــح 38 مواطنا أُعدموا على حواجز الاحتلال بالبلدة القديمة في الخليل منذ 2015فتـــح الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل للامتثال الفوري لقرارات الشرعية الدوليةفتـــح الخارجية: وعود نتنياهو دعوة صريحة لنشر الفوضى بالمنطقةفتـــح تشريح جثمان الأسير الشهيد السايح بحضور طبيب فلسطيني اليومفتـــح المفتي يحذر من محاولات سن قانون يسمح للمستوطنين بشراء أراض في الضفة ويحذر مسربيهافتـــح الأحمد: تصريحات نتنياهو حول ضم الأغوار تعكس سياسة اسرائيل العنصريةفتـــح اشتية: الأغوار جزء لا يتجزأ من الجغرافيا الفلسطينية وسنقاضي اسرائيل على استغلالهافتـــح 37 عاما على مجزرة صبرا وشاتيلافتـــح توغل محدود لآليات الاحتلال شرق خان يونسفتـــح المالكي يطلع نظيريه الأردني والتركي على خطورة تصريحات نتنياهو على استقرار المنطقةفتـــح القائمة المشتركة تخطط للاطاحة بالحكومة اليمينيةفتـــح مستوطنون يعطبون إطارات مركبة ويخطون شعارات عنصرية في دوما جنوب نابلسفتـــح نقل الأسير المضرب مشاهرة إلى المستشفى وتدهور حالة الأسير خلوففتـــح 31 قائمة تخوض انتخابات الكنيست الإسرائيلية غدافتـــح نتنياهو: "صفقة القرن" تقضي بفرض السيادة على المستوطناتفتـــح "لجنة الانتخابات" الإسرائيلية تحظر تنظيم سفريات لنقل بدو النقب إلى مراكز الاقتراعفتـــح الاحتلال يعتقل 19 مواطنافتـــح

بيان رقم (1) صادر عن الحملة الوطنية لمساندة قرار السيد الرئيس أبو مازن

بوقف جميع الاتفاقيات مع دولة الاحتلال
26 يونيو 2019 - 18:14
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان رقم (1)
الحملة الوطنية لمساندة قرار السيد الرئيس أبو مازن
بوقف جميع الاتفاقيات مع دولة الاحتلال

إنطلاقاً من وعينا المطلق بوحدة شعبنا، وحقه المشروع على أرضه المقدسة، وإقامة دولته المستقلة بعد سنوات نضاله الطويلة، وكواكب الشهداء وقوافل الأسرى، ويقيناً بأن إسرائيل بكل ما ترتكبه من جرائم و من هدمٍ للبيوت في القدس وغيرها من انتهاكات، وما تنفذه من معيقات أمام الشعب الفلسطيني، لتتربع على عرش الجريمة بدعم من ترامب، وانتهاك حقوق الفلسطينيين ، ومن هذا اليقين تنطلق الحملة الوطنية لدعم خطاب الاخ الرئيس محمود عباس "أبو مازن" في الاجتماع الطارئ الذي عقدته القيادة الفلسطينية في مقر الرئاسة في رام الله، والذي اسمع العالم بأسره، صوت فلسطين، صوت الحق، وهزيمة الباطل، كلمة الصمود أمام الضغوط الهائلة التي تستهدف شعبنا و قيادته تمريرا لمشاريع مشبوهه ، لا تستند إلى المرجعيات الدولية، وتنتهك حق الشعب الفلسطيني، وتبخسه حقوقه المشروعة دولياً، كلمة إسقاط صفقة القرن، كلمة وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل، وانتصار الإرادة الوطنية، رغم كل الظروف الصعبة، والواقع الصعب الذي يمر به الكل الفلسطيني".
يا جماهير شعبنا العظيم ..
يا أبناء منظمة التحرير الفلسطينية الميامين ...
إننا بصدد إطلاق الحملة الوطنية لدعم خطاب الرئيس #قرارك وطن# ندعو فيها إلى إيقاظ الضمير الوطني، لدى الكل الفلسطيني، وتنحيت الخلافات الداخلية، وتجنب التجاذبات السياسية، والوقوف صفاً واحداً خلف إمام الشرعية الفلسطينية، السيد الرئيس محمود عباس وهو يخاطب العالم، ويطالبه بنصرة أعدل قضية في الوجود، وأن هذا هو الوقت الأجدر لكل صاحب انتماء، لكي ينخرط في الحملة الداعمة لموقف الرئيس، لخطورة المرحلة ودقتها، وللصورة السوداوية التي سببها الانقسام الداخلي، ونتائجه الفظيعة التي أوهنت البيت الوطني، وهذا الوقت هو مقياس للوطنية عند الكل الفلسطيني، والاصطفاف خلف خطاب واحد لدعم الحقوق المسلوبة، ومن يخالف هذا الخطاب ولم يدعمه فهي خيانة وتربص واصطياد من أجل البدائل المقيتة، فمنظمة التحرير الفلسطينية، هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وستبقى إلى أن تعود الحقوق وتقام الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
يا أبناء فلسطين .. و يا كل الأحرار في العالم ..
ندعوكم اليوم إلى ضرورة الالتفاف حول خطاب رمز الشرعية الفلسطينية ، لصد المؤامرات المشبوهة ، فهذا هو الوقت الجدي والمناسب لدعم فلسطين وقيادتها، سعيا لتحقيق الحلم الفلسطيني، بنيل الاستقلال وكنس الإحتلال ، وإقامة الدولة المستقلة، والعيش بكرامة وحرية.
إن الحملة الوطنية لدعم خطاب الرئيس محمود عباس أبو مازن #قرارك وطن#، تعلن عن انطلاق فعالياتها الاعلامية رس عند الساعة التاسعة من مساء اليوم الجمعة، مسلحة بإرادة الكل الفلسطيني، من أجل ابراز وجه فلسطين المناضل والموحّد في وجه السياسة الأمريكية والإسرائيلية، ولقرع جدار الخزان بوجه العالم بأسره، وتذكيره بالتزاماته تجاه القضية الفلسطينية، ووضع حد نهائي للانتهاكات بحق شعبنا، وإحباط جميع الصفقات المشبوهة ومنها صفقة القرن التي تتجاوز كل الحقوق الوطنية.
ومعا وسويا لتعزيز صمود وتصدي قيادتنا وشعبنا للمؤامرة الرخيصة التي تستهدف الحلم الفلسطيني ..و تأكيدا على تمسكنا بحقوقنا الوطنية غير القابلة للتنازل أو المساومة ؛ حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
و انها لثورة حتى النصر .. حتى النصر .. حتى النصر
حركة التحرير الوطني الفلسطيني " فتح "
مفوضية الإعلام والثقافة
المحافظات الجنوبية

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر