بريطانيا ترصد مليون دولار لدعم الجهود الفلسطينية لمكافحة كورونافتـــح اشتية يناقش الأداء الأمني مع قادة الأجهزة والهيئات الأمنيةفتـــح الخارجية: جهود استثنائية لسفارتنا في عمان في خدمة ابناء شعبنافتـــح "الخارجية": وفاة طبيبين فلسطينيين في أميركا وإيطاليا بفيروس "كورونا"فتـــح الصحة العالمية: 20 لقاحا مرشحا ضد كورونا ومن المبكر الحديث عن موعد انتهائهفتـــح الشخرة: تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا يرفع الحصيلة إلى 263فتـــح "فتح" تنعى أمين سرها السابق في إيطاليا الطبيب نبيل خيرفتـــح إصابة صياد برصاص الاحتلال قبالة بحر مدينة غزةفتـــح غادرة 18 متشافيا من "كورونا" مستشفى هوغو تشافيز والمركز الوطني إلى الحجر المنزليفتـــح أبو الغيط يحذر من توظيف إسرائيل لـ "كورونا" لضم أراض فلسطينيةفتـــح اشتية يحذّر من إمكانية تشكيل حكومة ضم إسرائيليةفتـــح الرئاسة: سياسة الضم مدانة ومرفوضة ولا تحقق الأمن لأحدفتـــح الخليل: إصابات خلال مواجهات مع قوات الاحتلال ومستوطنينفتـــح "الخارجية" تواصل متابعة أوضاع جالياتنا وطلبتنا في دول العالمفتـــح مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل 357 مواطنا بينهم 48 طفلا الشهر الماضيفتـــح الاحتلال يفتش عددا من المنازل في يطا جنوب الخليلفتـــح الاحتلال يعتقل اسيرين محررين من جنوب شرق القدسفتـــح الرئيس يصدر قرارا بقانون بتأجيل الحبس بقضايا التنفيذ في حالة الطوارئفتـــح الشخرة: 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا ترفع الحصيلة لـ260فتـــح أبرز عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح

للكتابة أعود..

08 فبراير 2020 - 09:30
د.صبري صيدم
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

للكتابة أعود…بعد أربعة أعوام تقريباً من الغياب، وذلك لما أحمله في صدري من حب للقلم! ذاك القلم الذي نقل رسالة الأنبياء وصوت البشر في كل العالم فحمل رسائل المولى سبحانه ليعلم الإنسان ما لم يعلم! أهل القلم يكتبون اليوم ويحللون ويستطردون مبررين مفسرين… معللين أو مهللين دون أن يمتلكوا القدرة على مجاراة التسارع الكبير في التطورات وما يحمله هذا العام من أحداث درامية جعلت شهره الأول بامتياز أشبه بمشهد مسرحي لا ينتهي. حرائق هناك ومرض هنا… اغتيال هنا وتطبيع هناك… رحيل هنا وفيروس هناك… بينما في السياسة زلازل عدة ستشكل لكتاب الكوميديا مشاهد مهمة للتندر… وللشعراء معلقات لا تنتهي وللفنانين مسرحيات ولوحات ومسلسلات ما أنزل الله بها من سلطان.

«فلسطين راحت يا إخوان» يصيح أحدهم بعد مئة وثلاثة أعوام من وعد بلفور… تماماً كما قيل إبان إصدار الوعد المشؤوم «فلسطين حتضيع يا إخوان». أياً كانت المشاهد فإن الثابت الوحيد أن مصارعاً وممثلاً وتاجراً وراقصاً ومهرجاً يحكم البيت الأبيض اليوم ويحكم معه العالم… بالخوف والكذب والبلطجة والتنمر والترهيب… رجل لا يعرف ما إذا كانت بورتوريكو ولاية تابعة لبلده أم لا… لا يعرف ما إذا كانت كنساس مدينة أم ولاية في بلده ايضاً… أما خارجياً فلا يعرف اسم المسجد الأقصى ولا حتى الاسم الصحيح للإمارات العربية المتحدة.

مجنون بامتياز؟… ربما! لكن علينا أن لا ننسى بأن للجنون فنونا!

أعود إذاً بعد أربعة أعوام تغير فيها الشيء الكثير… وتغيرت خريطة القوة والاستقواء حول العالم… أعود مثقلاً بالهم والحزن على حالنا وحال أبناء جلدتنا وما آلت إليه الأمور من انهيار تلو الآخر وكأنها تؤسس لهذه المرحلة الصعبة بعد قرن أو يزيد من الزمن.. لكن العزاء في زحمة الأباطرة بأن الله واحد وأن القدس كانت وستبقى عربية… فلسطينية!

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

تصادف اليوم الخميس، الثاني من نيسان، الذكرى الثامنة عشرة لعدوان الاحتلال الاسرائيلي الدموي على مخيم جنين، الذي أدى إلى استشهاد ما يقارب 60 مواطنا، ونسف وهدم 500 منزل ومنشأة، وتدمير البنية التحتية للمخيم وأجزاء من مدينة جنين

اقرأ المزيد