الخارجية: "مسيرة الأعلام" في القدس جسدت عنصرية دولة الاحتلال في أبشع صورهافتـــح استشهاد مواطنة برصاص الاحتلال عند مدخل حزما شمال القدسفتـــح منح دولة فلسطين عضوية دائمة بالمكتب التنفيذي لوزراء الإعلام العربفتـــح وفاتان و216 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و387 حالة تعاففتـــح مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصىفتـــح إصابة مواطنة برصاص الاحتلال عند مدخل حزما شمال القدسفتـــح فتوح يطلع القنصل البريطاني على آخر المستجداتفتـــح الولايات المتحدة تطور مفاعلات نووية متحركة ترافق الجيوش في ساحة المعركةفتـــح الاحتلال يعتقل 20 مواطنا من الضفة بينهم مصابفتـــح أبرز عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح كورونا عالميا: 3 ملايين و839 ألف وفاة و177 مليونا و415 ألف إصابةفتـــح أجواء معتدلة والحرارة اقل من معدلها السنويفتـــح طائرات الاحتلال تقصف موقعاً غرب خان يونس وآخر جنوب مدينة غزةفتـــح الأردن يحمل الاحتلال مسؤولية التصعيد ويدين الاعتداءات على المقدسيينفتـــح الرئيس يصدر مرسوما بشأن مؤسسة ياسر عرفات يكفل لها تحقيق أهدافها وغايات إنشائهافتـــح الإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية في الجزائرفتـــح الاحتلال يعتقل عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" حاتم عبد القادرفتـــح بشارة يبحث مع المبعوث النرويجي ملف إعادة الإعمار والعلاقة المالية مع إسرائيلفتـــح استشهاد مواطن متأثرا بجروحه في قطاع غزةفتـــح الاحتلال يحكم على الأسير مراد مساك بالسجن 18 شهرا وغرامة مالية 250 ألف شيقلفتـــح

دلال سلامة: موجات التطبيع لن تصمد امام الرفض الفلسطيني والشعبي العربي

28 أكتوبر 2020 - 17:36
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

قالت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة أن اتفاقات التطبيع التي وقعتها بعض الدول العربية لن تصمد أمام تمسك الشعب الفلسطيني وقيادته بحقوقه التاريخية، والحقوق التي كفلتها مختلف المواثيق والمعاهدات الدولية.

وأكدت سلامة خلال لقاء جمعها بنائب ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين ماريا فيلسكو والقنصل السياسي في الممثلية الأوروبية ثيا نيلسين أن اتفاقات التطبيع جاءت في إطار مصالح ذاتية متبادلة بعيدة عن الاجماع الشعبي العربي، ومعزولة عن القانون الدولي، ومبادرة السلام العربية.

وفي السياق ذاته، أكدت سلامة على عمق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي والتعاون في إرساء القانون الدولي واحترام المواثيق الدولية وحقوق الانسان. مشيدة، بالدعم المتواصل الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لدولة فلسطين بما يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران 67.

وفي سياق متصل، شددت سلامة على جدية حركة فتح واستعدادها لإجراء الانتخابات العامة بمشاركة مختلف أطياف العمل الوطني الفلسطيني بما يصلب الجبهة الداخلية ويمكننا من اجتياز مختلف التحديات السياسية والاقتصادية التي تواجه الحلم الفلسطيني بالتحرر وتقرير المصير. من جانبها، اكدت ماريا فيلسكو على الموقف الداعم للاتحاد الأوروبي لفلسطين، وتمسكها بحل الدولتين كسبيل لإنهاء الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

54 عاماً على النكسة

اقرأ المزيد