"الخارجية": محاولة إلغاء الوجود الفلسطيني في القدس ومناطق (ج) حرب مفتوحة على السلامفتـــح أطباء وجمعيات حقوقية في إسرائيل يدعون لإطلاق سراح خليل العواودةفتـــح "فتح": إغلاق الاحتلال مؤسسات حقوقية وأهلية جريمة جديدة بحق شعبنا ومؤسساتهفتـــح مستوطنون يقتحمون "الأقصى"فتـــح الرئاسة تدين إغلاق الاحتلال 7 مؤسسات حقوقية وأهلية وتعتبره اعتداءً سافرًافتـــح "أبو بكر": اقتحام الاحتلال للمؤسسات رسالة للمجتمع الدولي وتشكيلاتهفتـــح مسيرة في فيلادلفيا تضامنا مع شعبنافتـــح إصابة بالرصاص والعشرات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في رام اللهفتـــح "الخارجية": جريمة إعدام الشهيد أبو خليفة إمعان إسرائيلي بتفجير الأوضاعفتـــح الشيخ: إغلاق مؤسسات العمل المدني تصعيد خطير لإسكات صوت الحق والعدلفتـــح عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح إسرائيل تعتزم اعطاء تطعيم مزدوج ضد الكورونا والإنفلونزافتـــح الاحتلال يعتقل ثلاثة مواطنين من الخليلفتـــح معتقل من قباطية يدخل عامه الـ17 في الأسرفتـــح مواجهات- الاحتلال يقتحم رام اللهفتـــح بحرية الاحتلال تستهدف الصيادين جنوب قطاع غزةفتـــح الاحتلال يقتحم ويغلق 6 مؤسسات حقوقية وأهلية في رام اللهفتـــح الاحتلال يعتقل ثلاثة مواطنين من جنينفتـــح موسكو تطالب واشنطن بإصدار تأشيرة للافروف لحضور اجتماع الأمم المتحدةفتـــح جو حار نسبياًفتـــح

بيان صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في ذكرى إعلان الإستقلال الـ33

15 نوفمبر 2021 - 07:18
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

تبقى الذكرى الثالثة والثلاثون لإعلان استقلال دولة فلسطين حاضرة في أذهان أبناء شعبنا الفلسطيني المناضل، ولا يزال صدى هذا الاعلان يترسخ يوميا من خلال تجسيده عبر مسيرة إقامة مؤسسات الدولة الفلسطينية الفتية لتصبح أمرًا واقعا بقيادة الرئيس محمود عباس الحكيمة، رغم كل المؤامرات والالتفاف على إستقلالية قضية فلسطين العادلة.
إن وثيقة إعلان الاستقلال، التي أقرها المجلس الوطني الفلسطيني في دورته التاسعة عشرة، التي عقدت في الجزائر عام 1988 بصوت القائد المؤسس الشهيد ياسر عرفات، ستظل تشكل بوصلة للكفاح الوطني الفلسطيني من أجل حقه في تقرير المصير والعودة وبناء دولة فلسطين على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 وفي القلب منها مدينة القدس، العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.
حقوق شعبنا الفلسطيني التي خطتها وثيقة إعلان الاستقلال غير قابلة للتصرف ولا يمكن أن تكون موضع مساومة، أو مراهنة، وسيتصدى شعبنا وقيادته لأية محاولة للإلتفاف عليها وسيقبرها في مهدها، كما وقف سداً منيعا أمام محاولات ادارة ترامب التي تنكرت لهذه الحقوق وحاولت ومعها حكومة الاحتلال وبعض الانظمة العربية المطبعة فرض ما يسمونه "صفقة القرن"التي لا علاقة لها بقرارات الشرعية الدولية والتي كان مصيرها الفشل.
تأتي هذه المناسبة في ظل مرور ذكرى ارتقاء الشهيد القائد المؤسس ياسر عرفات، وذكرى رحيل أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات ، لنجدد مع أرواحهم الطاهرة العهد اننا على ذات الطريق التي سبقونا فيها إلى عليين، وان شبل من أشبالنا وزهرة من زهراتنا حتما سيرفعون علم فلسطين خفاقا فوق أسوار ومساجد وكنائس القدس، وكما قال تعالى : "يرونه بعيدا ونراه قريبا"،  وانا لصادقون.
 
وإنها لثورة حتى النصر، حتى النصر، حتى النصر
 
حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح
مفوضية الإعلام والثقافة - الأقاليم الجنوبية

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2022
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر